I M A G E

«المطلاع»... جاهزة للتسليم بالكامل في يونيو المقبل

احتفلت السفارة الصينية برأس السنة الميلادية، أمس، مع عمالتها المشاركة في تنفيذ 18 ألفاً و519 قسيمة سكنية في مشروع مدينة المطلاع، بتنظيم ماراثون رياضي لنحو ألف شخص من العمال، بحضور السفير الصيني لدى الكويت لي مينغ قانغ. وأثنى قانغ خلال كلمة له بهذه الاحتفالية التي أقامها في موقع مشروع المدينة على الجهود المبذولة لإتمام الأعمال التنفيذية للمدينة الجديدة، مقدما تهنئته بالعام الجديد للعمالة المشاركة في المشروع، متمنياً لهم مزيدا من التقدم والانجاز والتغلب على العراقيل التي تواجههم في المشروع. واستعرضت الشركة الصينية المنفذة لأعمال المشروع، على هامش الحفل، إنجازاتها في إتمام تنفيذ الضاحية 6 حيث بلغت نسبة إنجازاتها ما يقارب 100 في المئة، باستثناء مواقع الخزانات التي مازالت تحتاج لاعتماد المخططات والتصاميم متوقعة اتمام ذلك خلال اسابيع قليلة. وبينت الشركة جهوزيتها لتوريد أنابيب الخزانات وما يحتاجه مشروع الخزانات، لاتمام تنفيذها فور اعتماد التصاميم والمخططات، موضحة أن ضاحيتي N9 و N8 من الضواحي الجاهزة والتي شارفت على الانتهاء، حيث سيكون شهر فبراير المقبل شهراً حافلاً بالانجازات لاعداد كبيرة من اعمال الضواحي لاستكمالها في أبريل المقبل، على أن يتم الانتهاء المتوقع بشكل كامل من المشروع في شهر يونيو من العام الحالي. من جانبه، أكد نائب مدير شركة «نيوفيرسل ليدر» الوكيل الحصري لشركة «جاينا قزوبا» الصينية المسؤولة عن جزء من مشروع مدينة المطلاع السكنية عبدالله العلي، أن مشروع مدينة المطلاع من المشاريع الحيوية في دولة الكويت، موضحا أنه يخدم شريحة كبيرة من المواطنين في توفير القسائم السكنية التي تشرف على توزيعها المؤسسة العامة للرعاية السكنية. وأشار إلى انه خلال فترة قريبة وليست ببعيدة ستقوم الشركة بتسليم المؤسسة العامة للرعاية السكنية تسليماً جزئياً للمشروع، لافتاً الى التعاون مع الشركة الصينية وتقديم بالغ الجهد لإنجاز المشروع في الفترة المطلوبة. وأوضح أن «هذه الفعالية الخاصة بالماراثون الرياضي أقمناها للعاملين الذي قاموا على هذا المشروع وجعلناها متوافقة مع الاحتفال برأس السنة الجديدة 2020 لاعطائهم نوعاً من الجو الأسري، وعرفانا منا بجهودهم في المشروع ولتعزيز التقارب في ما بيننا». بدوره، قال رئيس اللجنة التطوعية لاهالي المطلاع خالد العنزي «قمنا بزيارة مدينة المطلاع وضاحية N6 بالتحديد، وهذه الضاحية يقام بها الماراثون للعمال الذين عملوا على انجازها، وعددهم يقارب ألف شخص من العمالة التي أنجزت هذه الضاحية، وكذلك نتمنى أن نرى من الشركات العاملة في مدينة المطلاع نفس هذه الفعاليات في الضواحي الاخرى التي شارفت على الانتهاء من N1 الى N12»، مطالباً وزيرة الأشغال والإسكان رنا الفارس برفع معاناة أهالي المنطقة، الذين ينتظرون أوامر البناء، داعياً الفارس إلى رؤية أعمال المشروع على أرض الواقع، ومشدداً على ضرورة عدم الالتفات للإشاعات التي تعطل عجلة التنمية وتبث الأسى في بعض الاسر التي سترى أرضها وبيتها في مشروع مدينة المطلاع قريبا. وبشأن ما أثير عن رفض بعض المسؤولين في المؤسسة العامة للرعاية السكنية للاستلام الجزئي للمشروع، قال العنزي «نعم هناك بعض المسؤولين لديهم هذا الرأي»، مطالباً من يتبنى هذا الرأي من المسؤولين بأن يأتوا بأنفسهم للمشروع، ويرونه على أرض الواقع، مشيرا الى ان التسليم الجزئي للمشروع لا بد ان يحصل وهذا ما نتوقعه، ليحرك عجلة الانجاز في المشروع وهناك مشاريع تم استلامها جزئياً حتى يكتمل التسليم النهائي. ‏‫

10059

«المطلاع»... جاهزة للتسليم بالكامل في يونيو المقبل

احتفلت السفارة الصينية برأس السنة الميلادية، أمس، مع عمالتها المشاركة في تنفيذ 18 ألفاً و519 قسيمة سكنية في مشروع مدينة المطلاع، بتنظيم ماراثون رياضي لنحو ألف شخص من العمال، بحضور السفير الصيني لدى الكويت لي مينغ قانغ. وأثنى قانغ خلال كلمة له بهذه الاحتفالية التي أقامها في موقع مشروع المدينة على الجهود المبذولة لإتمام الأعمال التنفيذية للمدينة الجديدة، مقدما تهنئته بالعام الجديد للعمالة المشاركة في المشروع، متمنياً لهم مزيدا من التقدم والانجاز والتغلب على العراقيل التي تواجههم في المشروع. واستعرضت الشركة الصينية المنفذة لأعمال المشروع، على هامش الحفل، إنجازاتها في إتمام تنفيذ الضاحية 6 حيث بلغت نسبة إنجازاتها ما يقارب 100 في المئة، باستثناء مواقع الخزانات التي مازالت تحتاج لاعتماد المخططات والتصاميم متوقعة اتمام ذلك خلال اسابيع قليلة. وبينت الشركة جهوزيتها لتوريد أنابيب الخزانات وما يحتاجه مشروع الخزانات، لاتمام تنفيذها فور اعتماد التصاميم والمخططات، موضحة أن ضاحيتي N9 و N8 من الضواحي الجاهزة والتي شارفت على الانتهاء، حيث سيكون شهر فبراير المقبل شهراً حافلاً بالانجازات لاعداد كبيرة من اعمال الضواحي لاستكمالها في أبريل المقبل، على أن يتم الانتهاء المتوقع بشكل كامل من المشروع في شهر يونيو من العام الحالي. من جانبه، أكد نائب مدير شركة «نيوفيرسل ليدر» الوكيل الحصري لشركة «جاينا قزوبا» الصينية المسؤولة عن جزء من مشروع مدينة المطلاع السكنية عبدالله العلي، أن مشروع مدينة المطلاع من المشاريع الحيوية في دولة الكويت، موضحا أنه يخدم شريحة كبيرة من المواطنين في توفير القسائم السكنية التي تشرف على توزيعها المؤسسة العامة للرعاية السكنية. وأشار إلى انه خلال فترة قريبة وليست ببعيدة ستقوم الشركة بتسليم المؤسسة العامة للرعاية السكنية تسليماً جزئياً للمشروع، لافتاً الى التعاون مع الشركة الصينية وتقديم بالغ الجهد لإنجاز المشروع في الفترة المطلوبة. وأوضح أن «هذه الفعالية الخاصة بالماراثون الرياضي أقمناها للعاملين الذي قاموا على هذا المشروع وجعلناها متوافقة مع الاحتفال برأس السنة الجديدة 2020 لاعطائهم نوعاً من الجو الأسري، وعرفانا منا بجهودهم في المشروع ولتعزيز التقارب في ما بيننا». بدوره، قال رئيس اللجنة التطوعية لاهالي المطلاع خالد العنزي «قمنا بزيارة مدينة المطلاع وضاحية N6 بالتحديد، وهذه الضاحية يقام بها الماراثون للعمال الذين عملوا على انجازها، وعددهم يقارب ألف شخص من العمالة التي أنجزت هذه الضاحية، وكذلك نتمنى أن نرى من الشركات العاملة في مدينة المطلاع نفس هذه الفعاليات في الضواحي الاخرى التي شارفت على الانتهاء من N1 الى N12»، مطالباً وزيرة الأشغال والإسكان رنا الفارس برفع معاناة أهالي المنطقة، الذين ينتظرون أوامر البناء، داعياً الفارس إلى رؤية أعمال المشروع على أرض الواقع، ومشدداً على ضرورة عدم الالتفات للإشاعات التي تعطل عجلة التنمية وتبث الأسى في بعض الاسر التي سترى أرضها وبيتها في مشروع مدينة المطلاع قريبا. وبشأن ما أثير عن رفض بعض المسؤولين في المؤسسة العامة للرعاية السكنية للاستلام الجزئي للمشروع، قال العنزي «نعم هناك بعض المسؤولين لديهم هذا الرأي»، مطالباً من يتبنى هذا الرأي من المسؤولين بأن يأتوا بأنفسهم للمشروع، ويرونه على أرض الواقع، مشيرا الى ان التسليم الجزئي للمشروع لا بد ان يحصل وهذا ما نتوقعه، ليحرك عجلة الانجاز في المشروع وهناك مشاريع تم استلامها جزئياً حتى يكتمل التسليم النهائي. ‏‫